الأثنين 9 جمادى الأولى 1438ﻫ 6-2-2017م 09:30

المشروع مطروح من قبل رابطة الأندية الأوروبية الكبرى

غضب ريال مدريد يدفعه للتفكير في دوري أوروبي موحد

غضب ريال مدريد يدفعه للتفكير في دوري أوروبي موحد

ذكرت صحيفة “ماركا” الإسبانية أن أزمة لقاء ريال مدريد وسيلتا فيغو جعلت إدارة الفريق الملكي تقترب من فكرة دوري أوروبي موحد بمشاركة أكبر الأندية الأوروبية، وهو المشروع المطروح من قبل رابطة الأندية الأوروبية الكبرى.

ويعارض مسؤولو الدوريات المحلية إقامة البطولة، كما يرفض الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا” مناقشتها في الوقت الحالي، لكونها تضعف الدوريات المحلية ودوري أبطال أوروبا، وهو ما دفع رابطة الأندية المحترفة الأوروبية لفتح نقاش بين الفرق الكبرى لفرضها.

وجاء غضب ريال مدريد من رابطة الدوري الإسباني ورئيسها خافيير تيباس، بعد تأجيل لقائه أمام سيلتا فيغو، بسبب العواصف التي ضربت مدينة سيلتا، وأدت لانهيار سقف في ملعب اللقاء وقدم الفريق الملكي عدة مقترحات لإجرائها، من بينها تأجيل لقاء إياب نصف نهائي كأس الملك بين ديبورتيفو ألافيس وسيلتا فيغو وإجراء اللقاء، الأربعاء المقبل.

ويرفض الفريق الملكي تأجيل اللقاء حتى نهاية الموسم، ويفضل إجراءه في وقت قريب لمعرفة موقفه في الدوري الإسباني، خصوصا أنه أصبح يبتعد بفارق نقطة عن غريمه برشلونة وله مباراتان مؤجلتان.

وتساند فرق كبرى إجراء دوري أوروبي موحد من بينها برشلونة وبايرن ميونخ ومانشستر يونايتد وميلان، وتنتظر رابطة الأندية الأوروبية المحترفة موافقة أندية أخرى كباريس سان جيرمان الفرنسي.

من ناحية أخرى، بدأ أنصار فريق نابولي الإيطالي الاستعداد مبكرا للمواجهة المرتقبة أمام ريال مدريد، في ذهاب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا، وأصبح الحلم بإقصاء البطل يكبر أكثر بعد نتائج فريقهم في الأسابيع الأخيرة.

وجاء فوز نابولي خارج أراضيه 7-1 أمام بولونيا ليفتح شهية جميع أعضاء الفريق الإيطالي لتحقيق ما وصفوه بالمعجزة بعد القرعة عبر إقصاء الفريق الملكي.
ورفع أنصار نابولي شعارا على المواقع الاجتماعية منذ إقصاء سيلتا فيغو لريال مدريد في دور ربع نهائي كأس ملك إسبانيا: “إن كانت سيلتا فيغو عملتها فيحق لنا أن نؤمن بذلك”.

ولم يخسر نابولي في 17 مباراة على التوالي، وأصبح أكثر الفرق الإيطالية تسجيلا للأهداف في الدوري الإيطالي برصيد 55 هدفا وهي معطيات تجعل الفريق يومن بحظوظه كاملة أمام صاحب التاريخ ريال مدريد.

وقدرت الصحف الإيطالية الجماهير التي سترافق الفريق لمدريد يوم الـ 15 من شباط / فبراير الحالي بـ10 الاف مشجع ستكون حاضرة في ملعب البيرنابيو.

ورفض ماوريزيو ساري الحديث عن اللقاء، وقال: “ما يهمني هو لقاء جنوى المقبل، ولو تحدثت عن ريال مدريد سأشتت تركيز لاعبي فريقي”.

وكتبت بضع صحف إيطالية تحذيرات لريال مدريد بعد فوز نابولي 7-1 وجاء في أغلبها: “ريال مدريد هل رأيتهم نابولي؟”.

التصنيفات: رياضة, شريط الأخبار

أكتب تعليق

  لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.
  الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *