الجمعة 16 شعبان 1438ﻫ 12-5-2017م 17:13

كانت مخزنة لبيعها في رمضان .. ضبط 30 طناً من الأغذية المخالفة داخل 594 منشأة

كانت مخزنة لبيعها في رمضان .. ضبط 30 طناً من الأغذية المخالفة داخل 594 منشأة

فتّشت فرق الهيئة العامة للغذاء والدواء، 594 مستودعاً ومصنعاً ومركز توزيع أغذية في مناطق المملكة خلال شهر رجب الماضي، ضبطت خلالها أكثر من 30 طناً من الأغذية المخالفة.

ويأتي ذلك ضمن خطة التفتيش الاستثنائية التي أعدتها الهيئة، وتستهدف المنشآت الغذائية “مصانع الأغذية والمياه ومراكز توزيع الأغذية المنتجة محلياً ومستودعات تخزين الأغذية المستوردة” في مختلف المناطق، التي تنتج وتخزن أغذية يكثر استهلاكها خلال شهر رمضان، بهدف ضمان سلامة الأغذية المستوردة والمصنّعة محلياً، من خلال إحكام الرقابة على ما يتم تصنيعه وتخزينه قبل عرضه في السوق المحلي.

وزارت فرق التفتيش 250 مصنع أغذية داخل المدن الصناعية وخارجها، شملت مصانع اللحوم والدواجن والمخبوزات والعصائر والتمور وغيرها من المنتجات الغذائية، ونتج عنها ضبط عدد من المخالفات الفنية والصحية، وضبط وحجز 12541 كيلوغراماً من المنتجات الغذائية منتهية الصلاحية، تنوعت بين الأجبان والحلويات واللحوم والدواجن والحبوب والبقوليات والسكر ومنتفخات الذرة، وتم اتخاذ الإجراءات النظامية بحق المخالفين، واستكمال إجراءات التحقيق، وإحالة ملفات المنشآت المخالفة إلى هيئة التحقيق والادعاء العام.

كما زارت فرق التفتيش 344 مستودع تخزين أغذية مستوردة شملت عدداً من مستودعات تخزين اللحوم والدواجن والأرز والسكر والزيوت والبقوليات والأغذية الجافة المعلبة، وكذلك مراكز توزيع أغذية مصنعة محلياً مثل مراكز توزيع الألبان والعصائر والمياه في مختلف مناطق المملكة.

ونتج عن أعمال التفتيش ضبط وحجز 17896 كيلوغراماً من الأغذية المخالفة لانتهاء فترة صلاحيتها أو لسوء التخزين، تنوعت بين اللحوم، والدواجن، والفواكه المجمدة، والزيوت، ويجري استكمال الإجراءات النظامية بشأن تصحيح المخالفات وتطبيق نظام مكافحة الغش التجاري على هذه المخالفات.

ووفقاً للخطة الاستثنائية التي تم تكليف مفتشي الهيئة بها، فإن التفتيش يجري طوال أيام الأسبوع في كل مناطق المملكة، وخلال فترة الدوام الرسمي والفترة المسائية، وسيستمر العمل بهذه الخطة إضافة إلى خطة التفتيش الروتيني حتى نهاية شهر رمضان.

التصنيفات: شريط الأخبار, محليات

أكتب تعليق

  لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.
  الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *